ألغام الحوثي تقتل 18 مدنياً بينهم 10 أطفال في 3 أشهر

كشف "المرصد اليمني للألغام"، اليوم الثلاثاء، عن مقتل 18 مدنياً وإصابة 32 آخرين جراء انفجارات الألغام التي زرعتها ميليشيا الحوثي الانقلابية خلال الربع الثاني من العام الجاري 2021.

وأكد المرصد في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر"، أنه وثق مقتل 18 مدنياً بينهم 10 أطفال وخمس نساء وخبير نزع ألغام خلال ابريل ومايو ويونيو 2021.

وأشار المرصد إلى إصابة 32 مدنياً، منهم 7 أطفال وامرأتان، وعامل بنزع الألغام.

وأوضح أن الضحايا سقطوا بعدد من المناطق الملوثة بالألغام التي زرعها الحوثيون وكذا من مخلفات الحرب.

وأمس الاثنين، أعلن المرصد مقتل مدني وإصابة اثنين آخرين إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات ميليشيا الحوثي في مديرية حيس جنوب الحديدة، كما قُتل نازح في انفجار مماثل بمديرية حرض محافظة حجة.

وأفاد المرصد اليمني للألغام بأن المواطن عمر المجيلس، في العقد الخامس من عمره، قتل وأصيب مدنيان، نتيجة لغم مضاد للعربات زرعه الحوثيون، انفجر بمركبة مدنية كانوا يستقلونها أثناء مرورها في طريق فرعي بقرية الضاحية في مديرية حيس جنوب محافظة الحديدة.

كما قُتل مواطن نازح في انفجار لغم زرعته ميليشيا الحوثي في مزارع الخضراء بمديرية حرض شمال غرب محافظة حجة.

وأكدت مصادر محلية مقتل النازح علي عكرش خوري، الاثنين، بعد انفجار لغم في مزارع الخضراء أثناء محاولته قطع أشجار لبناء منزله الذي تهدم بفعل الأمطار الغزيرة.

واقتصر استخدام الألغام في اليمن على ميليشيا الحوثي بشكل حصري، إذ تشير تقارير حقوقية إلى أن هناك أكثر من مليوني لغم أرضي زرعه الحوثيون في أكثر من 15 محافظة يمنية، بجميع الأنواع: مضاد للمركبات والأفراد والألغام البحرية، معظمها ألغام محلية الصنع أو مستوردة وتم تطويرها محليا لتنفجر مع أقل وزن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى