رئيس وزراء إثيوبيا يطلق “المرحلة الأخيرة” للسيطرة على تيغراي بعد انتهاء “مهلة الاستسلام”

رئيس وزراء إثيوبيا يطلق "المرحلة الأخيرة" للسيطرة على تيغراي بعد انتهاء "مهلة الاستسلام"

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)– أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، الخميس، عن بدء "المرحلة الأخيرة" من العملية العسكرية التي يشنها الجيش الإثيوبي في منطقة تيغراي، بعد انتهاء مهلة الـ72 ساعة التي منحها أبي أحمد لقوات تيغراي للاستسلام.

وقال رئيس الوزراء الإثيوبي، في بيان، إن "آخر بوابة سلمية كانت مفتوحة أمام زمرة جبهة التحرير الشعبية لتحرير تيغراي للخروج منها قد أصبحت مغلقة الآن بإحكام". وأضاف أن الآلاف من القوات الخاصة في تيغراي وأعضاء الميليشيات استسلموا، وهو ادعاء لم تتمكن CNN من التحقق منه بشكل مستقل بسبب انقطاع الاتصالات في المنطقة.

قد يهمك أيضاً

رئيس وزراء إثيوبيا يمنح قوات تيغراي مهلة 72 ساعة للاستسلام

وتابع آبي أحمد بالقول: "سيتم إيلاء اهتمام كبير لحماية المدنيين الأبرياء من الأذى"، داعيا أهالي ميكيلي، عاصمة إقليم تيغراي، ومحيطها إلى نزع السلاح والبقاء في منازلهم والابتعاد عن الأهداف العسكرية واتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة".

وسبق أن اتهمت الحكومة الإثيوبية قوات جبهة التحرير الشعبية في تيغراي بالاحتماء بالمدارس والكنائس والمساجد، بينما حذر الجيش، السبت الماضي، المدنيين في ميكيلي من القصف مؤكدا أن المدفعية "لن ترحم" قوات تيغراي.

03:07على حافة حرب أهلية.. ماذا يحدث في إثيوبيا؟

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قد حث القادة الإثيوبيين، الأربعاء، على "بذل كل ما في وسعهم لحماية المدنيين ودعم حقوق الإنسان وضمان وصول المساعدات الإنسانية".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق