رغم تأكيده على قوة الاقتصاد.. البيت الأبيض قلق من حدوث ركود في أميركا

قالت مستشارة اقتصادية للرئيس الأميركي، جو بايدن، إن البيت الأبيض يشعر بالقلق إزاء مخاطر حدوث ركود في الولايات المتحدة، لكنه يعتقد أن أساسيات الاقتصاد ما زالت قوية بما فيه الكافية للتعامل معها.

وصرّحت سيسيليا روز، لشبكة "سي إن بي سي" الثلاثاء، أنه "من الواضح أن ذلك يشكل مصدر قلق، لكن العمود الفقري لاقتصادنا ما زال قوياً".

وعادت روز إلى انكماش الناتج المحلي الإجمالي الذي سجل في الربع الأول، مشددة على أنه نتج عن ضعف الصادرات.

وأضافت: "إذا نظرتم إلى المكونات الرئيسية للناتج المحلي الإجمالي في الربع الأخير، كانت في الواقع قوية جدا من حيث الإنفاق الاستهلاكي.. ما زال سوق العمل قويا"، مشيرة إلى أن النمو مستمر.

من جهته، قال رئيس مكتب ريتشموند الإقليمي للبنك المركزي، توماس باركين، خلال كلمة ألقاها في ريتشموند بولاية فيرجينيا: "ما زالت البيانات الاقتصادية اليوم تبدو جيدة نسبيا".

وأوضح أن العودة إلى الوضع الطبيعي لن تمر بالضرورة في حالة ركود، حتى لو كان الخطر موجوداً.

وكانت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين، اعتبرت الأحد الماضي أنّ الركود ليس "حتميا" في الولايات المتحدة.

وقالت لشبكة "إيه بي سي نيوز" الأميركية: "لا أعتقد أن الركود أمر حتمي"، لكنها توقعت "تباطؤ الاقتصاد" في خضمّ انتقاله إلى "نمو بطيء ومستقر".

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
© Copyright 2022, All Rights Reserved, by Ta4a.net