أعلى محكمة إدارية في فرنسا تؤيد حظر “البوركيني” في حمامات سباحة مدينة غرونوبل

أعلى محكمة إدارية في فرنسا تؤيد حظر "البوركيني" في حمامات سباحة مدينة غرونوبلالعالمنشر الأربعاء، 22 يونيو / حزيران 2022دقيقتين قراءة

صورة عامة لسيدة ترتدى "البوركيني"  (صورة أرشيفية)
Credit: FADEL SENNA/AFP via Getty Images

(CNN)– أيد مجلس الدولة الفرنسي، أعلى محكمة إدارية في البلاد، يوم الثلاثاء، حكما أصدرته محكمة بحظر "البوركيني"، الذي ترتديه المسلمات بهدف تغطية الجسم، بعد أن أصدرت مدينة غرونوبل قرارا يسمح بارتداء "البوركيني" في حمامات السباحة العامة.

قد يهمك أيضاً

هل أرسلت حنان ترك رسالة تضامن بـ "البوركيني"؟

وقال مجلس الدولة الفرنسي إن قرار حظر البوركيني يرجع إلى أنه "من المحتمل أن يؤثر على الأداء السليم للخدمة العامة والمعاملة المتساوية للمستخدمين"، وأضاف أن خطوة السماح بارتداء البوركيني "ستقوض مبدأ حيادية الخدمات العامة".

كانت مدينة غرونوبل قررت، في مايو/ أيار 2021، السماح بارتداء "البوركيني"، وهي خطوة نقضتها المحكمة الإدارية للمدينة في وقت لاحق من ذلك الشهر.

وقال مجلس الدولة، في بيان، إنه "خلافًا للهدف المزعوم لمدينة غرونوبل، فإن قرار المدينة بالموافقة على ارتداء البوركيني يهدف فقط إلى تلبية مطلب ذي طابع ديني".

وأضاف أن قرار غرينوبل سمح لبعض المستحمين بمخالفة "قواعد النظافة والأمن"، وخلص المجلس إلى أن "ارتداء "البوركيني يؤثر بالتالي على الأداء السليم للخدمة العامة، ويقوض المساواة في المعاملة بين المستخدمين، وبالتالي فإن حيادية الخدمة العامة معرضة للخطر".

يذكر أن مفهوم "الحياد" أو العلمانية مكرس في المبادئ الإدارية الفرنسية الحديثة، والتي تم تعزيزها العام الماضي من خلال ما يسمى بـ "قانون الانفصالية"، الذي أقرته حكومة إيمانويل ماكرون.

ويؤكد حكم يوم الثلاثاء التطبيق الأول للتشريع، الذي أيده وزير الداخلية ذو الميول اليمينية جيرالد دارمانين، والذي يحظر صراحة الأفعال التي "هدفها الواضح هو الرضوخ لمطالب طائفية ذات أهداف دينية".

نشر الأربعاء، 22 يونيو / حزيران 2022

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
© Copyright 2022, All Rights Reserved, by Ta4a.net